29 أغسطس.. مصر تستضيف أعمال الدورة الرابعة للجنة وزراء التنمية المحلية الأفارقة

شريف عنتر
أخبار
شريف عنتر27 أغسطس 2022آخر تحديث : منذ 3 أشهر
29 أغسطس.. مصر تستضيف أعمال الدورة الرابعة للجنة وزراء التنمية المحلية الأفارقة

أعلن اللواء هشام آمنة وزير التنمية المحلية استضافة مصر أعمال الدورة العادية الرابعة للجنة وزراء التنمية المحلية الأفارقة المعنية بموضوعات الخدمة العامة والحكومات المحلية والتنمية الحضرية واللامركزية، وذلك فى الفترة من 29 حتى 31 أغسطس الحالى، بحضور وفود 55 دولة أفريقية وممثلين عن برنامجى الأمم المتحدة للمستوطنات البشرية “الهابيتات” والأغذية العالمي، ومنظمة المدن والحكومات المحلية الأفريقية، ولجنة الأمم المتحدة الاقتصادية لأفريقيا، وتعقد الدورة الرابعة تحت رعاية الرئيس عبدالفتاح السيسي.

وذكرت وزارة التنمية المحلية فى بيان اليوم، أنه فى إطار توجيهات رئيس الجمهورية للحكومة بتعميق التعاون والعلاقات المشتركة مع دول القارة الأفريقية في مختلف المجالات .

وأعرب وزير التنمية المحلية، عن تطلعه لحضور د. مصطفى مدبولى رئيس مجلس الوزراء لافتتاح أعمال اجتماع وزراء التنمية المحلية الأفارقة فى اليوم الثالث لأعمال الدورة العادية الرابعة للجنة الفنية المتخصصة للاتحاد الأفريقى و أن يشهد رئيس الوزراء أيضاً مراسم التوقيع على اتفاقية استضافة القاهرة لقمة المدن الأفريقية 2025 ، على أن يجتمع الخبراء فى لجان فرعية على مدار أول و ثانى أيام المؤتمر لمناقشة واستعراض وجهات النظر فيما يتعلق باللامركزية و الحكومات المحلية ، و الخدمة العامة و الإدارة ، و المستوطنات البشرية و التنمية الحضرية ، على أن يتم تقديم تقارير اللجان الثلاث في الجلسة العامة .

وقال اللواء هشام آمنة، إنه تم توجيه الدعوة لرؤساء أعضاء لجان الشئون الأفريقية والخارجية بمجلسى النواب والشيوخ ، وكذا تنسيقية شباب الأحزاب والسياسيين والخبراء بالإضافة لعدد من السادة المحافظين والشركاء الدوليين والسفارات الأجنبية ومنظمات الأمم المتحدة .

وأضاف وزير التنمية المحلية أنه تم تخصيص النصف الثاني من الاجتماع الوزاري يوم 31 أغسطس الجاري ، لجلسة تفاعلية تشمل ثلاثة موضوعات رئيسية هى المنظور المحلي الأفريقى للعمل المناخي في إطار استضافة مصر لمؤتمر المناخ COP 27 خلال شهر نوفمبر القادم بمدينة شرم الشيخ ، و الأمن الغذائي و سلاسل القيمة ، بالإضافة إلى المبادرة الرئاسية المصرية ” حياة كريمة” كنموذج للتحول الريفى الأفريقي والتي لاقت ترحيباً كبيراً من الوفود الأفريقية المشارك في قمة المدن والحكومات المحلية الأفريقية بمدينة كيسومو الكينية.

وأشار إلى أن هذه الموضوعات تشكل التحديات الراهنة على الساحة الدولية ، وتهدف الجلسة إلى وضع رؤية أفريقية لمواجهة تلك التحديات ، وتبادل الخبرات مع الدول الأفريقية والشركاء الدوليين لخدمة أبناء القارة وعلى وجه الخصوص مبادرة ” حياة كريمة والتي يمكن أن تفتح مجالاً للمؤسسات والشركات المصرية لتنفيذ مشروعات مشابهة في ربوع القارة الأفريقية .

وأكد أن أعمال اللجنة الفنية المتخصصة للاتحاد الأفريقى ستتيح الفرصة أيضاً لتبادل الخبرات والتجارب وتدارس بعض المشتركة بين المدن المصرية ونظيرتها الأفريقية ومنها مواجهة النمو السكاني ، والمخلفات الصلبة والتغيرات المناخية وكيفية مواجهتها، ومواجهة تداعيات فيروس كورونا وغيرها من الموضوعات المهمة، وهو ما سيعود بالنفع على مختلف شعوب أفريقيا .

وأشار وزير التنمية المحلية إلى أن اجتماع وزراء التنمية المحلية الأفارقة سيكون فرصة لاستعراض أهم الإنجازات التى حققتها مصر خلال السنوات الماضية لتطوير المدن والتنمية المستدامة والبنية التحتية، ومواجهة العديد من التحديات التى نجحت مصر فى إيجاد حلول لها.

وأضاف “آمنة” أنه سيتم على هامش اجتماعات الدورة الرابعة للجنة الفنية المتخصصة للاتحاد الأفريقى تنظيم بعض الزيارات والجولات للوفود الأفريقية المشاركة ، لمشاهدة بعض الإنجازات التى حققتها مصر فى بعض المجالات الحيوية خاصة المشروعات القومية التي حققتها الدولة كالعاصمة الإدارية الجديدة و المتحف المصرى الكبير ، ومتحف الحضارة المصرية و منطقة عين الصيرة وتطوير القاهرة التاريخية ومشروعات البنية التحتية ، مضيفاً أنه سيلتقى عدد من الوزراء الأفارقة وكبار المسئولين المشاركين في المؤتمر لبحث أطر التعاون الثنائى بين مصر وتلك الدول وتبادل الخبرات ، وكذا لقاءً مع مفوض الشئون السياسية بالاتحاد الأفريقي ولقاء مع جان بيير إمباسي سكرتير عام منظومة المدن والحكومات المحلية الأفريقية .

وأكد أن وزارة التنمية المحلية تدرس فرصة عقد المؤتمر وإطلاق مبادرة “أيادى أفريقيا” على مستوى دول القارة بعد النجاح الذي حققته تجربة “منصة أيادى مصر ” والتي أطلقتها وزارة التنمية المحلية خلال العام الماضى بالتعاون مع برنامج الأغذية العالمى حيث تعتبر تلك المنصة معنية بالتسويق الإلكتروني للسلع والمنتجات المحلية الأفريقية بما يحقق لتحسين الظروف المعيشية للمرأة والشباب والفتيات .

    رابط مختصر

    عذراً التعليقات مغلقة