فريق عمل مشروع توسعات مصفاة “ميدور ” يحقق 20 مليون ساعة عمل

شريف عنتر
بترول وطاقة
شريف عنتر31 يوليو 2023آخر تحديث : منذ 7 أشهر
فريق عمل مشروع توسعات مصفاة “ميدور ” يحقق 20 مليون ساعة عمل

نجح فريق عمل مشروع توسعات مصفاة شركة الشرق الأوسط لتكرير البترول “ميدور” فى تحقيق 20 مليون ساعة عمل بدون توقف أو إصابات، ويتكون فريق عمل مشروع التوسعات من وزارة البترول والثروة المعدنية والهيئة المصرية العامة للبترول والجانب الإيطالى “جهات التمويل وشركة التنفيذ تكنيب الإيطالية “وشركات ميدور وبتروجت وإنبى وإيبروم، ولدى الجميع التزام واضح بتطبيق كافة اشتراطات السلامة والصحة المهنية والحفاظ على البيئة وبذل كل الجهود الممكنة للاستمرار فى تحسين الأداء والإسراع بتنفيذ المشروع وفق التوقيتات الزمنية المحددة.

وتضمن عرضاً توضيحياً لشركة تكنيب ما تحقق فى المشروع من أعمال كان من أهم مؤشراتها، تنفيذ 27 عملية مراجعة للمشروع، ونقل المعرفة والدروس المستفادة من مراحل تنفيذ مشروع ميدور المختلفة لمشروع أنوبك بأسيوط الذى تنفذه شركة تكنيب، ومد 1861 كم من الكابلات واستخدام أكثر من 12 ألف طن صلب وحوالى 20 ألف طن معدات، وإنجاز مليون و675 ألف ساعة عمل هندسية لإنتاج 12400 مستند وتصميم هندسى، كما تم استكمال وتشغيل عدد كبير من وحدات المشروع ودخول عدد آخر مرحلة التشغيل التجريبى، علاوة على إجراء اختبارات ماقبل التشغيل التجريبى للوحدات المتبقية، وذلك رغم التحديات المتتالية عالمياً بفضل التكامل والترابط بين فرق العمل المختلفة العاملة فى المشروع والتى التزمت بمبادىء السلامة والتكامل والجودة والاحترام والاستدامة، إلى جانب ما تم تقديمه من خلال اللجنة العليا للمسئولية المجتمعية من مساهمات صحية وتعليمية ودعم وتمكين المرأة وغيرها.

وأكد الملا على أهمية ما قدمه الجانبان المصرى والإيطالى من جهات تمويل وشركات من تعاون وتنسيق وتنفيذ فالجميع شركاء نجاح فيما تحقق بخصوص تحويل فكرة توسعات مصفاة ميدور لواقع ملموس يتم العمل حالياً على الإسراع بالانتهاء من كافة مراحله وفق توقيتاته المحددة، لافتاً إلى أن هذا المشروع الذى ولد كفكرة عام 2015 أحدث صدى واتفق الجانبان المصرى والإيطالى على الشروع فيه واليوم تم تشغيل المرحلة الثالثة منه تجريبياً، حيث جاء هذا المشروع برغم ما واجهه من تحديات فى الوقت المناسب، خاصة مع تزايد التكلفة حالياً فى مثل تلك المشروعات وطول فترة التنفيذ نظراً للتحديات التى تواجهها سلاسل الإمدادات .

وأضاف أن هذا المشروع الهام بما يرتبط به من إنشاءات وفق قواعد خاصة وتصميمات هندسية متخصصة وتقنيات حديثة، مثل فرصة كبرى لكل المشاركين فيه لاكتساب الخبرات وصقل المهارات، كما اكتسبت منه الشركات العاملة خبرات جديدة تضيف لمكانتها كشركات تصميم وتنفيذ وتؤهلها للمزيد من الانطلاق خارجياً والعمل ضمن التحالفات التى تؤسسها الشركات الدولية للإسراع بتنفيذ المشروعات القومية العالمية الكبرى التى تهتم الشركات الدولية بوضعها وإبرازها على خريطة المشروعات العالمية.

ووجه التحية للجانب الإيطالى على ما يقدمه من تعاون واضح فى ظل العلاقات الراسخة بين البلدين وقيادتهما السياسية، ولفت لما أنجزته وتنفذه مصر من مشروعات بترولية قومية مع شركاء عالميين كإينى وبى بى وتكنيب وغيرها من الشركات العالمية، التى تعمل فى الكثير من الدول حول العالم وتهتم بنقل الخبرات والتقنيات فى مواقع عملها.

    رابط مختصر

    عذراً التعليقات مغلقة