وزير البترول يبحث التعاون في مجال التحول الطاقى مع كبار المسئولين الأمريكيين

شريف عنتر
بترول وطاقة
شريف عنتر7 مارس 2023آخر تحديث : منذ 12 شهر
وزير البترول يبحث التعاون في مجال التحول الطاقى مع كبار المسئولين الأمريكيين

عقد المهندس طارق الملا وزير البترول والثروة المعدنية عدداً من اللقاءات الثنائية مع كبار المسئولين الأمريكيين ورؤساء كبريات الشركات العالمية وذلك على هامش مشاركته في مؤتمر سيراويك الدولى للطاقة بمدينة هيوستن بالولايات المتحدة، وتناولت اللقاءات سبل تعزيز التعاون والشراكة في مجال انتاج البترول والغاز الطبيعى وزيادة الاستثمارات التي يتم ضخها في مصر في ظل الأسعار العالمية المرتفعة إلى جانب التنسيق والتعاون لتحقيق استفادة مصر من الخبرات العالمية والتكنولوجيات الداعمة لعمليات التحول الطاقى وخفض الانبعاثات الكربونية.

والتقى الملا مع مساعد وزير الخارجية الامريكى لموارد الطاقة جيفرى بيات والسيد براد كرابترى مساعد وزيرة الطاقة الامريكية بمكتب إدارة الطاقة الأحفورية والكربون، وتناول اللقاء سبل زيادة التعاون في مجال التحول الطاقى وخفض الانبعاثات بصناعة البترول والغاز في اطار الشراكة الاستراتيجية بين البلدين في مجال الطاقة ومشاركتيهما في التعهد العالمى لخفض انبعاثات الميثان، وأوضح الملا ان مصر تمضى قدماً في تنفيذ عدد من مبادرات وبرامج تحول الطاقة بصناعة البترول والغاز على أرض الواقع والتي تم الإعلان عنها خلال تنظيمها لمؤتمر المناخ COP27، كما استعرض اللقاء الدور الاقليمى المتزايد لمنتدى غاز شرق المتوسط بإعتباره نموذجاً لتحقيق الاستغلال الأمثل لموارد الغاز بالمنطقة للمساهمة في تأمين الإمدادات والعمل في الوقت نفسه على تحقيق الاستدامة من خلال مبادرته لإزالة الكربون من الغاز الطبيعي والتي أشاد بها الجانب الامريكى .

وعقد المهندس طارق الملا كذلك اجتماعاً مع برنارد لوني رئيس شركة بي بي البريطانية ، تم خلاله استعراض مشروعات الشركة البريطانية و خططها الاستثمارية في مصر فى مجال البحث والاستكشاف للبترول والغاز بهدف زيادة الإنتاج ، وأكد برنارد لوني على اهتمام شركته بتعزيز الشراكة الاستراتيجية مع قطاع البترول المصري من خلال بحث ضخ المزيد من الاستثمارات في أنشطة البحث والاستكشاف مؤكداً ان مصر صنعت تجربة فريدة في تطوير قطاع الطاقة لديها وتعزيز مقوماته من البنية التحتية لجذب المستثمرين والشركات الكبرى ، معرباً عن تطلع بى بى لمد أواصر شراكتها مع مصر لفترة مماثلة لفترة عملها الناجحة التي امتدت لأكثر من 60 عاماً .

    رابط مختصر

    عذراً التعليقات مغلقة