تفاصيل اجتماع رئيس “تعاونيات البناء” لمتابعة الاستعدادات الأخيرة لمؤتمر الوزراء الأفارقة

شريف عنتر
عقارات
شريف عنتر11 أكتوبر 2022آخر تحديث : منذ شهرين
تفاصيل اجتماع رئيس “تعاونيات البناء” لمتابعة الاستعدادات الأخيرة لمؤتمر الوزراء الأفارقة

ترأس الدكتور حسام الدين رزق، رئيس مجلس إدارة الهيئة العامة لتعاونيات البناء والإسكان، الاجتماع الأخير للجنة التنظيمية لمؤتمر وزراء التعاونيات الأفارقة المقرر عقده بمصر للمرة الأولى، تحت رعاية الرئيس عبدالفتاح السيسي، رئيس الجمهورية، خلال الفترة من 17 إلي 20 أكتوبر 2022 بعنوان: “معا لتنمية أفريقيا”، وذلك لمتابعة الاستعدادات والتجهيزات الأخيرة قبل عقد المؤتمر، والذي سيعقد بحضور وزراء التعاونيات الأفارقة وكبار قادة التعاونيات في العالم، ومنهم رئيس الحلف التعاوني الدولي، ورئيس الحلف التعاوني الأفريقي، ورئيس تعاونيات الإسكان الدولية.

وأوضح الدكتور حسام الدين رزق، أنه تم خلال الاجتماع مناقشة الاستعدادات والمهام النهائية للجهات المشاركة باللجنة التنظيمية للمؤتمر، وكذا الترتيبات والتجهيزات اللازمة بمقر الفندق ومبنى المؤتمرات لبدء فعاليات المؤتمر، بجانب مناقشة مسئوليات تجهيز المسارات الرئيسية لزيارات الوفود المشاركة لعددٍ من مشروعات العاصمة الإدارية الجديدة والعلمين الجديدة ومتحف الحضارة وبحيرة الفسطاط، وربط هذه الزيارات بالمخطط الزمني لفعاليات المؤتمر.

وأشار الدكتور حسام الدين رزق، إلى أنه يوم السبت المقبل سيتم عقد اجتماع لمجلس إدارة الحلف التعاوني الدولي، وكذا عقد اجتماع لمجلس إدارة الحلف التعاوني الأفريقي يوم الأحد، بجانب تنظيم زيارة إلى أحد مشروعات الإسكان التعاوني بالعاصمة الإدارية الجديدة.

وقال: إنه من المقرر أن تضم الوفود المشاركة عددٍ من وزراء التعاونيات والمسئولين من مختلف الدول، وتم التأكيد على توفير الرعاية الطبية الكاملة بالتنسيق مع وزارة الصحة المصرية لحضور المؤتمر.

ولفت رئيس الهيئة إلى أنه سيتم تنصيب مصر لرئاسة مجلس وزراء التعاونيات الأفارقة خلال الأعوام الثلاثة المقبلة، ويأتي هذا المؤتمر بالتزامن مع المؤتمر الدولي الرابع للإسكان التعاوني ICCH’22.

وقال: سيعقد على هامش المؤتمر البرنامج التدريبي الأول لتأهيل الكوادر القيادية الإفريقية في مجال الإسكان التعاوني وذلك بمشاركة العديد من ممثلي تعاونيات الإسكان بالدول الأفريقية، وبرعاية وزارة الخارجية المصرية من خلال الوكالة المصرية للشراكة من أجل التنمية، ويحاضر به أكبر الخبراء في المجال التعاوني.

وأوضح الدكتور حسام الدين رزق، أن تنظيم هذا المؤتمر يأتي في ضوء توجيهات القيادة السياسية بتعزيز التعاون مع الأشقاء الأفارقة بمختلف المجالات، وكذا في ضوء فوز مصر باستضافة المقر الدائم للمنظمة الأفريقية لتعاونيات الإسكان بالقاهرة، وكذا شرف استضافة المكتب الإقليمي للحلف التعاوني الدولى عن منطقة شمال أفريقيا بالقاهرة.

وأشار الدكتور حسام الدين رزق، إلى أن تسليم سلطة رئاسة مجلس وزراء التعاونيات الأفارقة من نيجيريا إلى مصر لمدة 3 سنوات قادمة، يأتى تقديراً لما حققته تعاونيات الإسكان المصرية من ريادة في القارة الأفريقية.

وأعلن أنه على هامش المؤتمر سيتم تنظيم معرض مصاحب للفعاليات، يحتوي على العديد من الأجنحة التي ستعرض عدداً من مشروعات الهيئة بالمحافظات المختلفة، والعديد من التجارب التعاونية الناجحة بمصر وبعض الدول والشركات المشاركة في المؤتمر.

وأوضح أن المؤتمر يستهدف بحث آفاق التواصل مع المنظمات التعاونية على المستوى الإقليمي والدولي وتحقيق التفاعل مع الدول الأفريقية الشقيقة، مؤكداً أن الهدف من المؤتمر هو تبادل الخبرات بين الدول المشاركة وكذلك توقيع بروتوكولات تعاون بين مصر وبعض الدول الأفريقية المشاركة في المؤتمر في مجالات التدريب وتبادل الخبرات التعاونية.

وأضاف أن المؤتمر يعد فرصة لعرض التجربة العمرانية المصرية الحديثة من خلال استعراض المشروعات الجديدة في مجالات الإسكان والتعاونيات، كما سيتضمن المؤتمر زيارات للوفود المشاركة للمشروعات القومية المصرية بالعاصمة الإدارية والعلمين الجديدة وبعض مشروعات الإسكان التعاوني في مصر، والمناطق الأثرية والتاريخية.

وأكد رزق أنه سيتم بالجلسة الافتتاحية للمؤتمر تكريم أفضل 5 مشروعات تعاونية على مستوى القارة لعام 2022، وتمثل جميع مناطق القارة شمال وشرق وغرب وجنوب ووسط إفريقيا، بجانب تكريم إحدى جمعيات الإسكان التعاوني المصرية المتميزة، مضيفاً أنه من خلال جلسات المؤتمر سيتم استعراض دور الشركات المصرية العاملة في السوق المصرية والإفريقية، والآلية المناسبة لتسويق المنتجات المصرية، وكيفية تحقيق التكامل والتعاون بين الأنشطة التعاونية المختلفة بين الدول المشاركة.

وقال: يهدف المؤتمر إلى استعراض النهضة العمرانية التى تشهدها مصر في عهد الرئيس عبدالفتاح السيسي، رئيس الجمهورية، وكذا فتح مجالات للعمالة المصرية في الخارج من خلال شركاتنا الوطنية، وفتح أسواق جديدة للمنتجات المصرية بالخارج فيما يتعلق بأنشطة الإسكان وغيرها، لافتاً إلى أن المؤتمر يشهد دعما غير مسبوق من القيادة السياسية، بجانب التوجيه بالتعريف بالمشروعات القومية لمصر وما توليه الدولة للتعاونيات من اهتمام في المجالات المختلفة وفقاً لمعايير المنظمات التعاونية الدولية.

    رابط مختصر

    عذراً التعليقات مغلقة